3 أكواب يوميا.. مشروب ذهبي يخفض نسبة السكر في الدم

الكاتب: رهف -
3 أكواب يوميا.. مشروب ذهبي يخفض نسبة السكر في الدم
"يرسل مرض السكري من النوع الثاني إشارة واضحة إلى أن جسمك لا يستجيب للأنسولين بشكل صحيح.

والأنسولين هو هرمون مسؤول عن تنظيم نسبة السكر في الدم (النوع الرئيسي للسكر الموجود في الدم).

سبب جديد للإصابة بالسكري.. فتش عن ملوثات




وعند حرمانك من هذه الآلية، يمكن أن ترتفع مستويات السكر في الدم إلى مستويات خطيرة.

ولكن تشير الأبحاث إلى أنه لحسن الحظ، يمكن تقليل مستويات السكر في الدم عن طريق تناول مشروب ذهبي يفضل تناوله فورا بعد أكل الطعام.

ويمكن لأطعمة ومشروبات معينة أن تتصدى لارتفاع السكر في الدم الذي يتبع الأكل.

وترتفع مستويات السكر في الدم استجابةً لتكسير الطعام إلى جلوكوز الدم (سكر).




ولكن، ثبت أن شاي البابونج أو الكاموميل له هذا التأثير المعتدل على نسبة السكر في الدم، وفقا لصحيفة ديلي إكسبريس البريطانية.

وشاي البابونج مصنوع من زهور نبات البابونج (عشب ينتمي إلى عائلة Asteraceae)، التي لطالما استخدمت في ممارسات الطب الشعبي أو التقليدي.

ووجدت دراسة، نُشرت في مجلة Nutrition، أن شرب 3 أكواب من شاي البابونج يوميا يمكن أن يحسن السيطرة على مستويات الجلوكوز في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

وهدف الباحثون من جامعة تبريز الإيرانية للعلوم الطبية إلى التحقيق في كيفية تأثير شاي البابونج على نسبة السكر في الدم (مقياس يستخدم لتحديد مدى تأثير الطعام على مستويات السكر في الدم) والتحكم في مستويات مضادات الأكسدة في النوع الثاني.

ومضادات الأكسدة هي مواد كيميائية تحمي أو تؤخر تلف الخلايا.




تم تجنيد 64 مشاركا يعانون من مرض السكري من النوع 2، تتراوح أعمارهم بين 30 و60 عاما.

وقال الباحثون إنهم تناولوا شاي البابونج 3 مرات يوميا مباشرة بعد الوجبات لمدة 8 أسابيع.

واتبعت مجموعة تحكم أيضا هذا الروتين، لكن بدلا من البابونج، شربوا الماء.

ووجد الباحثون أن مجموعة شاي البابونج، انخفضت لديها بشكل ملحوظ مستويات الـ HbA1c (نسبة السكر التراكمي في الدم) والأنسولين في الدم، بالإضافة إلى زيادة كبيرة في قدرة مضادات الأكسدة الكلية مقارنة بتلك الموجودة في المجموعة الضابطة.

HbA1c هو متوسط مستويات الجلوكوز (السكر) في الدم خلال الشهرين إلى الثلاثة أشهر الماضية.




وخلص الباحثون إلى أن تناول شاي البابونج على المدى القصير له آثار مفيدة على التحكم في نسبة السكر في الدم وحالة مضادات الأكسدة لدى مرضى السكري من النوع 2.

يذكر أن كثيرا من الناس يعانون من مرض السكري من النوع 2 دون أن يدركوا ذلك، وهذا لأن الأعراض لا تجعلك بالضرورة تشعر بالتعب.

وتشمل هذه الأعراض

التبول أكثر من المعتاد، خاصة في الليل - الشعور بالعطش طوال الوقت - الشعور بالتعب الشديد - فقدان الوزن دون رجيم - حكة حول القضيب أو المهبل، الإصابة بمرض القلاع بشكل متكرر (التهاب فطري قد يظهر في مناطق مختلفة من الجسم، خاصة الفم والحلق) - استغراق الجروح وقتا أطول للشفاء - الرؤية المشوشة.

ولذلك، تنصح هيئة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة NHS بمراجعة الطبيب إذا كان لديك أي من أعراض مرض السكري من النوع 2 أو كنت قلقا من احتمال تعرضك لخطر الإصابة به.


"
شارك المقالة:
24 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook