مميزات وعيوب تقنية Cool sculpting لنحت الجسم

الكاتب: رامي -
مميزات وعيوب تقنية Cool sculpting لنحت الجسم
محتويات المقال

Cool sculpting تقنية لنحت الجسم
ما هي تقنية cool sculpting
نتائج استخدام جهاز coolsculpting على الجسم
الـ Cool Sculpting والوزن الزائد
ما هي مميزات تقنية cool sculpting 
 ما هي عيوب طريقة Cool Sculpting
احتياطات عليك إتباعها للحصول على أفضل النتائج

تقنية Cool sculpting لنحت الجسم ، هي أحد أفضل التقنيات الحديثة الموجودة حاليًا في عمليات نحتالجسم، فالكثير من الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة والدهون المتراكمة في الجسم ، يلجأن للكثير من الطرق والعديد من العمليات الجراحية من أجل التخلص من الوزن الزائد، من هذه الطرق عملية ربط المعدة، أو بالون المعدة، وهناك بعض الطرق الطبيعية دون اللجوء للعمليات الجراحية، كإتباع الأنظمة الغذائية لفترات طويلة، ولكن مع تعدد واختلاف الطرق تظل هناك مشكلة كبيرة بعد التخلص من الوزن الزائد، هي تراكم الدهون في بعض الأماكن في الجسم، والترهلات، وعدم تناسق القوام،  لذلك ظهرت تقنية Cool sculpting لنحت الجسم ، والتي تعد من أفض التقنيات التي ظهرت في مجال نحتالجسم دون تدخل المشرط الجراحي، وسنقوم في المقال التالي في الموسوعة بتوضيح التقنية، وكيفيتها، ومميزاتها وأضرارها.

Cool sculpting تقنية لنحت الجسم
من أشهر التقنيات المستخدمة في عملية نحت الجسم هو بواسطة الموجات الصوتية عن طريق استخدام جهاز Coolsculpting.
ما هي تقنية cool sculpting

هي أحد الطرق للتخلص من الدهون المتراكمة، والمتجمعة في الأماكن المختلفة من الجسم، هذه التقنية تعتمد على طريقة تجميد الدهون، حيث تعتبر هذه الطريقة من الطرق الأولى عالميًا في نحت الجسم، بدون أي تدخلات جراحية، فقد قام بهذه العملية ما يقارب 4 مليون شخص في شتى بقاع العالم، وكانتالنتيجة النهائية لهذه العملية من أفضل النتائج المبهرة في عالم النحت التجميلي، حيث يستطيع المريض بعد الخضوع للعملية بهذه التقنية الحصول على قوام متناسق، والوصول للمظهر الجذاب. وقد اعتمدت هذه الطريقة في نحت الجسم من قبل منظمة الصحة العالمية.

نتائج استخدام جهاز coolsculpting على الجسم


نتيجة الخضوع لعملية نحت الجسم بتقنية (cool sculpting) لا تظهر فور الاستخدام المباشر للعملية، بل تبدأ نتيجة الظهور بعد مرور 6 أسابيع على الأقل بعد الخضوع للعملية، حيث يقوم الجسم بالتخلص منالدهون المتجمدة بصورة طبيعية، وفي خلال مرور هذه الفترة تبدأ النتيجة بالظهور.

ويمكن رؤية النتيجة الكاملة بعد مرور 4 شهور من وقت الخضوع للعملية، حيث تزول الدهون المتجمعةبشكل كلي، وبعدها يظهر القوام المتناسق للجسم، وتصبح البشرة مشدودة بشكل أفضل، والمظهر الخارجي للجسم يكون  متألقًا بطريقة مثالية للغاية.

الـ Cool Sculpting والوزن الزائد

من الممكن نزول الوزن بعض الشيء بعد الخضوع للعملية بهذه التقنية، ولكن الغرض الأساسي في هذه التقنية ليس خسارة الوزن الزائد، ولكن التخلص من الدهون المستعصية التي لا يمكن التخلص منها عن طريق إتباع الأنظمة الرياضية، الروتين الغذائي، حيث تعمل هذه التقنية على التخلص من الدهون المتراكمة في منطقة واحدة متكتلة بشكل كبير، فهذه التقنية غير مسؤولة عن إنقاص الوزن والتخلص من السمنة الزائدة.

ما هي مميزات تقنية cool sculpting 

هذه التقنية من أشهر وأفضل التقنيات على مستوى العالم، وهذا الأمر لم يأتي عن طريق محض الصدفة، ولكن نظرًا للنتائج المبهرة التي حققتها هذه التقنية على نطاق واسع، فهذه التقنية أحدث طفرة في مجال الجراحات التجميلية ومن أهم مميزات هذه التقنية ما يلي:

من أكثر الأشياء التي تميز التقنية، سهولة استخدامه فكل ما في الأمر يُسلط رأس الجهاز على المنطقة المراد التخلص من الدهون بها.
أنه من أكثر الطرق أمانا في عالم الجراحات التجميلية، فعند الخضوع لهذه العملية لا يتعرض الجسم لأي أشعة ضارة، أو حتى درجات حرارة عالية قد تتسبب في حدوث حروق في بعض الأحيان، وإنما تعتمد التقنية على التبريد ، وفي حالة زيادة درجة التبريد لدرجة قد تضر بالأنسجة يقوم الجهاز بالفصل تلقائيًا.
يحافظ على شكل الجسم بعد الخضوع للعملية، ويحمي الجسم من حدوث ترهلات، بل يساعد الجلد في استعادة نضارته، حيث أن درجة البرودة التي يتعرض لها الجسم تحفز الكولاجين.
الجلسة لا تستغرق الكثير من الوقت، كما تمكن المريض من ممارسة حياته بشكل طبيعي في نفس اليوم.
 العملية تتم بدون استخدام المشرط الجراحي، بل مجرد إدخال إبرة صغيرة لا تسبب أي شعور بالألم.
 ما هي عيوب طريقة Cool Sculpting

برغم من المميزات الموجودة في هذه التقنية إلا أن بها بعض العيوب، ولكن هذه العيوب لا يمكن مقارنتها بالمميزات الهائلة ومن هذه العيوب:

نتائج العملية لا تظهر مباشرة ولكن تحتاج ما يقارب 6 أشهر للحصول على النتائج الأولية.
الجهاز لا يمكن التعامل معه بسهولة، ولكن يحتاج لمهارة عالية جدًا، لتوجيه الجهاز في المناطق التي يعمل عليها دون حدوث خلل ما.
في حالة ضبط الجهاز بطريقة خاطئة قد يؤدي إلى حدوث غرغرينا بالأنسجة وبعد ذلك موتها. هذه التقنية لا تناسب أصحاب الوزن الزائد، بل هي وسيلة لنجت الجسم والتخلص من الدهون المتراكمة في منطقة ما.
في حالات تجمعات الدهون بكميات كبيرة جدًا لا يمكن استخدام هذه التقنية بل لابد من التدخل الجراحي.
احتياطات عليك إتباعها للحصول على أفضل النتائج

نعم أنت تعود للمنزل مباشرة بعد الخضوع للعملية، وتستطيع ممارسة حياتك بشكل طبيعي، لكن عليك أن تتبع بعض التعليمات حتى تصل للنتيجة المرغوبة وهذه بعض التعليمات عليك إتباعها :

زيارة الطبيب المعالج الذي سيقوم بإجراء العملية لك، واتباع جميع التعليمات التي يقررها لك.
عليك اتباع نظام غذائي مناسب، وعدم الإكثار من تناول الأغذية المليئة بالدهون والسكريات، حتى لا تتم عملية استبدال الدهون الجديدة بالدهون التي تم تجميدها، وبالتالي ستصبح العملية التي خضعت لها بلا فائدة.
عليك الابتعاد تمامًا عن التدخين بكل صوره، وشرب أي نوع من الكحوليات.
تجنب الاكتئاب في هذه الفترة، لأن الاكتئاب يضعف وظائف الجسم ويجعلها لا تقوم بدوره بشكل جيد، وكذلك امتصاص الدهون .
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook