الحروق(أنواعها وعلاجها)

الكاتب: وسام ونوس -
الحروق(أنواعها وعلاجها)

 

 

الحروق(أنواعها وعلاجها).

 

قد يعاني البعض من الحروق التي تحدث بشكلٍ مفاجىءٍ، وتحدث هذه الحروق بسبب تعرّض الجلد إلى درجات حرارةٍ مرتفعةٍ جداً، وتحتاج هذه الحروق إلى السرعة في اتخاذ العلاج المناسب من أجل تقليل الآثار السلبيّة التي قد تنتج مثل تغيّر لون الجلد في تلك المنطقة أو إصابتها بالجراثيم والبكتيريا ، ممّا يزيد من صعوبة شفائها، والمساعدة في إعادة تجدّد الجلد.

 

أنواع الحروق

تنقسم الحروق إلى ثلاثة أنواع، وهي:

  • الحروق من الدرجة الأولى: تؤثر هذه الحروق على الطبقة الخارجيّة من الجلد، ممّا يجعلها أخفّ الأنواع، مثل التي تنشأ من أشعة الشمس، والتعرّض للبخار الساخن، أو المياه الساخنة، وتظهر الأعراض على شكل احمرارٍ في الجلد، وألمٍ عند لمس المنطقة المصابة، وقد يرافقها انتفاخ في بعض الحالات.
  • الحروق من الدرجة الثانية: تؤثر هذه الحروق على الأنسجة الداخليّة للجلد، وهي متوسطة االتأثير، وتحدث عند لمس مكواةٍ، أو أداةٍ حديديةٍ ساخنةٍ، أو التعرّض لأشعة الشمس بشكلٍ كبيرٍ، وتظهر الأعراض على شكل ألمٍ شديدٍ في منطقة الإصابة، وحدوث التقرحات والتورم فيها.
  • الحروق من الدرجة الثالثة: وهي من أكثر الأنواع شدةً، حيث تؤثر على الأنسجة الداخليّة بشكلٍ كبيرٍ، وتسبّب لها الأضرار الكبيرة، وتنتج عن التعرّض للمواد الكيميائيّة، أو التعرّض للكهرباء، أو التعرّض المباشر للنار، وتظهر أعراضها على شكل تغيّر لون المنطقة المصابة إلى اللون البنيّ القاتم، وظهور التقرّحات والتوّرم بشكلٍ كبيرٍ، ولكن لا يشعر المصاب بالألم لأن النهايات العصبية تكون قد أتلفت من الحروق.

 

وصفات لعلاج الحروق الجديدة

لعلاج الحروق الجديدة اتبع الخطوات التالية:

  • تعريض المنطقة المصابة للماء البارد وليس المثلّج، وتركها تحت الماء البارد لمدّة تتراوح بين ربع ساعةٍ إلى ثلاثين دقيقةٍ.
  • استخدام الخلّ المخفف بالماء، فهو يخدر المنطقة المصابة ويخفّف الألم، حيث يتمّ غمس قطنةً في محلول الخلّ المخفف بالماء البارد ووضعها على المنطقة المصابة، وتكرار العملية عند الشعور بالألم.
  • استخدام أكياس الشاي الأسود بعد نقعه في الماء البارد، ولكن يمكن استخدامه في الحروق من الدرجة الأولى بينما الحروق من الدرجة الثانية لا بدّ من الانتظار حتّى يبدأ الحرق بالشفاء.
  • استخدام بياض البيض على المنطقة المصابة، فهو يخفف الألم ويمنع ظهور التأثيرات الأخرى للحرق.
  • استخدام عصير البصل على المنطقة المصابة، ويجب استخدام عصير البصلة فور تقسيمها لأنها ستفقد عصيرها بعد عدّة دقائق.
  • تغطية المنطقة المصابة بمعجون الأسنان مدّة أربعٍ وعشرين ساعةً، ولكن يجب استخدام النوع العاديّ وليس السائل أو الجل.
  • وضع شرائح من البطاطا أو البندورة، على المنطقة المصابة؛ لامتصاص الألم، ومنع ظهور التقرّحات والصديد.

 

شارك المقالة:
153 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

فوائد الجوز للذكاء
عدد ضروس العقل
عدد ضلوع الإنسان
عدد الكروموسومات في الإنسان
عمل دائرة كهربائية
ماذا يسمى العلم الذي يدرس أوزان الشعر
عناصر العملية الإدارية
صفات القائد الإداري الناجح
طريقة قراءة الأفكار
متى الحرب العالمية الأولى
علم النفس ولغة الجسد
كيف أنظم وقتي للدراسة الثانوية
فكرة مشروع مربح جداً
صناعة القرار
عناصر الاتصال اللغوي
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook